عربي

 

تاريخ وكالة الاستخبارات المركزية

Donovan.gifنفذت الولايات المتحدة أنشطة استخباراتية منذ أيام جورج واشنطن، ولكن فقط منذ الحرب العالمية الثانية تم تنسيق هذه الأنشطة على أساس نطاق الحكومة.  عين الرئيس فرانكلين دي روزفلت المحامي من نيويورك وبطل الحرب، ويليام جى دونوفان، ليصبح في البداية منسق المعلومات، ومن ثم، بعد دخلت الولايات المتحدة الحرب العالمية الثانية، رئيس مكتب الخدمات الاستراتيجية (أو اس اس) في عام 1942. كان لـ (أو اس اس) – سبيق وكالة الاستخبارات المركزية-  تفويض بجمع وتحليل المعلومات الاستراتيجية.  غير أنّه وبعد الحرب العالمية الثانيةألغي الـ (أو اس اس) جنبا إلى جنب مع العديد من وكالات الحرب الأخرى ونقلت وظائفها إلى وزارتي الخارجية والحرب

ولم يمر وقت طويل قبل ان يدرك الرئيس ترومان الحاجة إلى منظمة استخبارات مركزية ما بعد الحرب. لخلق مكتب استخبارات يعمل بكامل طاقته، وقع ترومان قانون الأمن الوطني لعام 1947 مؤسسا بذلك وكالة المخابرات المركزية.  كفّل قانون الأمن الوطني وكالة المخابرات المركزية بتنسيق أنشطة الاستخبارات في البلاد والربط بين وتقييم ونشر المعلومات التي تمس الأمن القومي.

في 17 كانون الاول/ديسمبر 2004، وقع الرئيس جورج دبليو بوش قانون إصلاح الاستخبارات ومنع الإرهاب والذي أعادة هيكلة أجهزة الاستخبارات من خلال إلغاء منصبي مدير وكالة المخابرات المركزية (دي سي آي) ونائب مدير وكالة المخابرات المركزية (دي دي سي آي) وخلق منصب مدير وكالة الاستخبارات المركزية (د / سي آي ايه).  أنشئت بموجب القانون أيضا منصب مدير الاستخبارات الوطنية (دي ان آي) والذي يشرف على أجهزة الاستخبارات ومركز مكافحة الإرهاب الوطني (ان سي تي سي).


Posted: Dec 23, 2010 10:42 AM
Last Updated: Mar 26, 2012 07:41 AM